القائمة الرئيسية

الصفحات

شاهد

مدرب يوفنتوس الجديد.. 5 لاعبين من جيل بيرلو فشلوا فى التجربة الأولى

أندريا بيرلو
أندريا بيرلو
أعلن نادى يوفنتوس الإيطالى، عن تعيين نجمه السابق أندريا بيرلو مديرا فنيا جديدا حتى صيف 2022 خلفا للمقال ماوريسيو سارى، بعد إعفائه من منصبه بعد وداع منافسات دورى أبطال أوروبا من دور الـ16 على يد أولمبيك ليون الفرنسى.

وقال النادى عبر الموقع الرسمى : "أندريا بيرلو سيكون مدرب يوفنتوس الجديد، صاحب الـ41 عامًا، ولد فى فليرو فى مقاطعة بريشيا، أندريا بيرلو لديه مسيرة أسطورية كلاعب كرة قدم قادته للفوز بكل الألقاب، من دورى أبطال أوروبا إلى كأس العالم فى عام 2006، فى السنوات الأربع التى قضاها فى قيادة خط وسط يوفنتوس، كان بيرلو فاز بالعديد من ألقاب الدورى وكأس إيطاليا وكأس السوبر مرتين، يبدأ اليوم فصلاً جديدًا من مسيرته فى عالم كرة القدم، اعتبارًا من اليوم سيكون مدربًا لفريق يوفنتوس".

تقارير: بيرلو يحدد أولى صفقاته الصيفية بعد تعيينه مدربًا لـ يوفنتوس - بطولات



سيقف أندريا بيرلو صاحب المظهر السينمائى والشعر الناعم الطويل والضربات الثابتة التى لا تخطئ المرمى، على الخط لإعطاء التعليمات للبرتغالى كريستيانو رونالدو، وهو لا يمتلك أى خبرة فى مجال التدريب، بعدما تولى قيادة الأمور الفنية فى يوفنتوس الإيطالي، خلفا للمقال ماوريسيو ساري في التجربة الأولى له على الإطلاق.

سيكون على الإيطالى بيرلو التعامل بشكل خاص جدا، مع رفيق رحلته جيجى بوفون، الأكبر منه سنا، فى الموسم القادم، والتحضير للميركاتو الصيفى الأصعب منذ سنوات، بسبب عدم حاجة الفريق لعدد كبير من اللاعبين الحاليين.

أن تقوم بتدريب يوفنتوس وأنت مدرب كبير صاحب خبرات مهمة صعبة للغاية، فما الحال بالنسبة لشخص حديث الولادة فى عالم المدربين، حيث لم يسبق لبيرلو العمل مديرا فنيا منذ اعتزاله كرة القدم، قبل أقل من 3 سنوات.

جيل بيرلو يهدد نجاحه مع اليوفى

السوابق تقول أن جيل بيرلو، الذى لعب معه فى الأندية أو المنتخب الإيطالي، لم تكن مهمته الأولى فى التدريب كبيرة، أو حققت نجاحا ملموسا تحدثت عنه الصحف ووسائل الإعلام، ما يضع صاحب الـ41 عاما بين خيارين: إما أن يكون الاستثناء الأول، أو يسير على خطى رفاق الدرب، خصوصا وأنه سيكون مطالبا منذ اليوم الأول، بتحقيق الألقاب مع يوفنتوس، لا سيما دورى أبطال أوروبا، الغائب عن خزائن الفريق منذ 24 عاما.

ونستعرض أبزر تجارب جيل بيرلو الأولى الفاشلة..


إنزاجي



رسمياً.. ميلان يعين إنزاجي مديراً فنياً حتى 2016 بدلاً من سيدورف | يلاكورة

فى موسم 2014 -2015، كانت المهمة التدريبية الأولى للنجم الكبير فيليبو إنزاجى فى الدورى الإيطالي، بقيادة فريقه السابق ميلان، بعد موسم تولى فيه قيادة فريق الشباب.

إنزاجى الذى زامل بيرلو ضمن قائمة منتخب إيطاليا التى فازت بكأس العالم 2006، أنهى موسمه مع ميلان فى المركز العاشر، ما دفع الإدارة إلى إقالته بعد فشله فى التأهل للمشاركة أوروبيا.

جاتوزو



زميل آخر لبيرلو فى ميلان ومنتخب إيطاليا لم تكن تجربته التدريبية الأولى فى الدورى الإيطالى ناجحة، إنه جينارو إيفان جاتوزو، المدير الفنى الحالى لنابولي.

جاتوزو سار على نهج إنزاجي، وقاد ميلان بعدما درب فريق الشباب، واستمر مع الفريق من 2017 حتى 2019، وفشل فى التأهل لدورى الأبطال مرتين، ولم يحقق معه أى لقب.

كانافارو ونيستا



منذ اعتزال فابيو كانافارو، قائد منتخب إيطاليا الذى رفع كأس العالم فى 2006، قبل 7 سنوات، لم يخض أى تجربة تدريبية مع كبار الدورى الإيطالي.

زميل بيرلو السابق، بدأ مسيرته التدريبية كمساعد مدرب لفريق شباب الأهلى دبى الإماراتي، بعدما خاض مع الفريق موسما واحدا كلاعب بين صفوفه.

وخاض كانافارو تجربة الرجل الأول مع فريق جوانجو إفرجراند الصينى فى نوفمبر عام 2014 حتى يناير 2015، قبل أن يرحل لتدريب النصر السعودي، وتتم إقالته فى نفس الموسم لسوء النتائج.

أما المدافع الشهير أليساندرو نيستا زميل بيرلو فى ميلان ومنتخب إيطاليا، فلم يحقق نجاحا كبيرا حتى الآن فى التدريب بإيطاليا بعدما حقق لقب دورى أمريكا الشمالية مع فريق ميامي، وخاض تجربتين فى دورى الدرجة الثانية بإيطاليا الأولى مع فريق بيروجيا والثانية مع فروزينونى كاليتشو والمستمرة حتى الآن، ولم يصعد مع أى من الفريقين للكالتشيو.

سيدورف



الهولندى كيرلانس سيدورف، الذى زامل بيرلو فى فريق ميلان، كانت تجربته الأولى فى الدورى الإيطالى قصيرة، ولم تستمر أكثر من 6 أشهر.

تولى سيدروف مهمة تدريب ميلان عام 2014، وتمت إقالته بعدما أنهى الفريق الموسم فى المركز الثامن ولم يتأهل للمشاركة أوروبيا.
reaction:

تعليقات